حوار متعدد الأطراف من أجل التمكين الاقتصادي للمرأة ومقاومة العنف

تاريخ النشر : 2021-07-14 - 14:30:27
48 : عدد المشاهدين

الوطن براس
انطلق اليوم الأربعاء 14  جويلية حوار متعدد الأطراف يضم كلا من وزارة المرأة والأسرة وكبار السن، والشبكة الأورومتوسطية للحقوق والتعاون السويسري ووكالة التنمية الدولية السويدية من أجل إرساء مشروع مشترك للتمكين الاقتصادي للمرأة ومقاومة العنف الاقتصادي المسلّط على النساء في تونس خاصة للنساء في الوسط الريفي ستقوم بتنفيذه الشبكة الأورومتوسطية للحقوق .
وأكدت إيمان الزهواني هويمل، وزيرة المرأة والأسرة وكبار السن، في لقاء انتظم صباح اليوم عن بعد، جمعها بمديرة الحوار مع المجتمع المدني بشبكة الأورومتوسطية للحقوق ليليا الرباعي و ويلي غراف رئيس التعاون السويسري و  كيم زندر ممثل وكالة التنمية الدولية السويدية، على تعميق المشاورات قصد تنفيذ المشروع في بُعديه المتعلّقين بتمكين النساء اقتصاديا ومساعدتهن على بعث المشاريع الخاصّة بهنّ، ومقاومة أشكال العنف الاقتصادي المسلّط عليهن.
و أبرزت الوزيرة أهمية  هذا المشروع الذي سيشمل فئة كبيرة من النساء وسيمكن من إعادة إدماج العديد منهن في المجتمع وفي الدورة الاقتصادية للبلاد.
Partagez Maintenant !
TwitterGoogle+Linkedin