كاستاكس يؤكد دعم فرنسا لتونس في الاصلاحات الاقتصادية.. و عدة مجالات اخرى

تاريخ النشر : 2021-06-03 - 16:30:08
61 : عدد المشاهدين

الوطن براس

 

 

أكّد الوزير الاول الفرنسي جان كاستاكس  خلال ندوة صحفية بمقر رئاسة الحكومة بالقصبة التزام فرنسا بدعم تونس لمجابهة فيروس كورونا من خلال تقديم تجهيزات ومعدات بقيمة تناهز 10 مليون دينار. كما تعمل على دعم حصول تونس على التلاقيح في افضل الاجال.

واضاف ان فرنسا تدعم تونس في الاصلاحات الاقتصادية التي يجب ان تتحقق في اقرب الاجال وايضا عليها التحكم في حجم المديونية حسب تعبيره.

كما انها تدعم تونس في المجال الرقمي وفي مجال التعليم العالي والبحث العلمي وتم امضاء 9 اتفاقيات في هذا المجال الى جانب مجال البحث العلمي.

كما اعلن ايضا انه تم التطرق خلال اللقاء الى دعم التعاون مع تونس في مجال الهجرة وخاصة للتحكم في الهجرة غير النظامية ومكافحة الارهاب والجريمة المنظمة.

 

و من جهته اعتبر رئيس الحكومة هشام المشيشي  أن زيارة الوزير الأول الفرنسي ستمكن من دعم التعاون المشترك بين البلدين المجالات الاقتصادية وأشاد بدعم فرنسا لمخطط الاصلاحات الكبرى الذي تعتزم الحكومة التونسية تنفيذه، وأيضا دعمها لتونس في نقاشاتها مع صندوق النقد الدولي.

 وأضاف المشيشي انه تم التطرق إلى ضرورة انجاح القمة الفرنكفونية في نوفمبر القادم في جزيرة جربة والمؤتمرات المنبثقة عنها كالمؤتمر الأول للأمن الفرنكفوني  في 29 جوان الحالي.

وبخصوص موضوع الهجرة، اعتبر المشيشي انه تم التطرق إلى التصرف الامثل في الهجرة وفق مقاربة متكاملة معتبرا أن  عودة المهاجرين ستكون وفق الاطر القانونية والتي تسمح بالتصرف في الهجرة والتعاطي مع هذا الملف وتضمن عودتهم الى تونس.

 

و تجدر الاشارة انه تم اليوم بمقر رئاسة الحكومة بالقصبة امضاء عدد من الاتفاقيات بين تونس وفرنسا بمناسبة انعقاد المجلس الاعلى للتعاون بين البلدين وبحضور كل من رئيس الحكومة هشام المشيشي والوزير الاول الفرنسي جون كاستاكس . ومن بين الاتفاقيات الممضاة اتفاقيتي قرض من الوكالة الفرنسية للتنمية الاول لفائدة ديوان البحرية التجارية والموانئ والقرض الثاني لدعم قدرات الدولة في مجابهة الكوارث الطبيعية. وتم ايضا توقيع اتفاقية شراكة مع الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه بهدف دعم مشروعين لتحلية المياه.

كما تم توقيع وثيقة اعلان نوايا في دعم التعاون في مجال التبادل التجاري واتفاق تعاون وشراكة في مجال الفلاحة وكذلك وثيقة اعلان نوايا في التعاون في المجال الرقمي.

Partagez Maintenant !
TwitterGoogle+Linkedin