لسعد اليعقوبي يعارض التمديد للقيادة عبر المؤتمر الاستثنائي للاتحاد

تاريخ النشر : 2021-06-19 - 11:15:52
98 : عدد المشاهدين

الوطن براس
انتهت الهيئة الإدارية للاتحاد العام التونسي للشغل التي انعقدت أخيرا بسوسة إلى الإعلان عن مؤتمر استثنائي غير انتخابي سيعقد بسوسة يومي 8 و 9 جويلية القادمين. و في الواقع، ووسط زخم الخلاف مع رئيس الجمهورية حول الحوار الوطني وفوضى التصريحات حول استراتيجية الاتحاد في الموضوع أهملت جل وسائل الاعلام موضوع المؤتمر الاستثنائي وأهميته.
ولا ينبغي أن ننسى أن جدلا مستمرا وانقساما واضحا لا يزالان يشقان الاتحاد والنقابيين حول المؤتمر الاستثنائي الذي من دواعيه تحوير القانون الداخلي للمنظمة الشغيلة بشكل يسمح بتجاوز حد العهدتين الذي يحدده القانون الحالي والذي بموجبه ستجد أغلبية أعضاء القيادة الحالية للاتحاد نفسها وعلى رأسها نورالدين الطبوبي خارج السباق في المؤتمر الانتخابي القادم. بعض القيادات من الاتحاد لا تستسيغ ما يحاك من توافقات قد تؤدي على ما يبدو إلى تمرير التنقيح المقترح.
ومن بين المعارضين للتنقيح والتمديد نجد الكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الثانوي لسعد اليعقوبي الذي كتب مؤخرا تدوينة يستنكر فيها ما يحصل ويتساءل إن كانت “الغاية” تبرر وقوع المنظمة تحت طائلة اللاشرعية؟ وفي ما يلي نص تدوينة لسعد اليعقوبي:
“هل مازال بمقدورنا أن نستجيب لتطلعات آلاف الفقراء واللذين طالتهم وستطالهم سياط الحكومة وقد وضعت المنظمة تحت طائلة اللاقانونية واللاشرعية المؤتمر غير قانوني وهاتوا فتوي قانونية واحدة تبرره والمؤتمر غير شرعي لأنه ينقلب على مقررات مؤتمر عادي فكيف يطلب ممن صوت بالأمس علي شيء أن يصوت اليوم علي نقيضه؟ لماذا تدفعون بالهياكل الأساسية التي كانت دوما حمالة العبء الأكبر من أجل المنظمة إلى هذا الامتحان الموجع ….أتستحق الغاية كل هذه الضريبة؟؟؟؟”
Partagez Maintenant !
TwitterGoogle+Linkedin