الوطن براس

 

 

يدخل مهندسو المؤسسات والمنشآت العمومية بداية من اليوم ولمدة 5 أيام في إضراب غيابي، احتجاجا على عدم إيفاء الحكومة بتعهداتها الموقع علها بمحضر جلسة بتاريخ 16 فيفري 2021 والمتمثلة في سحب الزيادة الخصوصية على كافة مهندسي المؤسسات والمنشاَت العمومية دون استثناء.

ويكون هذا الإضراب بالامتناع عن الحضور إلى مراكز العمل والتوقف التام عن كل نشاط بالنسبة للعاملين عن بعد مع عدم الاستجابة لأي نوع من الاتصالات الهاتفية أو غيرها على امتداد الأيام الخمسة.

وسترافق هذا الإضراب تحركات إحتجاجية في تونس الكبرى وفي الجهات تختتم الجمعة القادم بتجمع احتجاجي بمقر عمادة المهندسين التونسيين بداية من الساعة التاسعة صباحا يتخللها تنظيم ندوة صحفية.

كما سيقوم مهندسو الوظيفة العمومية بحمل الشارات الحمراء مساندة لزملائهم في المؤسسات والمنشآت العمومية.