هل اعتذرت جريدة الانوار من الغنوشي بعد التحقيق الصحفي عن ثروته؟

تاريخ النشر : 2021-04-04 - 16:00:52
110 : عدد المشاهدين

الوطن براس

 

 

تتداول صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، في الساعات الأخيرة، صورة قالت إنها  تمثل زيارة طلب سماح واعتذار من قبل المديرة العامة لدار الأنوار سعيدة العامري، وأرملة صاحب صحيفة الأنوار صلاح الدين العامري، من رئيس مجلس النواب التونسي راشد الغنوشي، بسبب تحقيق صحافي نُشر في صحيفة الأنوار، يكشف عن حجم ثروته.

و قد تحقّق  موقع “مسبار ” من الصورة ووجد أنها مضللة، فهي صورة قديمة تعود إلى 14 افريل عام 2020، حين التقت إدارة الجريدة وعلى رأسها العامري مع رئيس مجلس نواب الشعب التونسي للحديث عن الأحوال الصعبة التي وصلت إليها الصحافة المكتوبة.

أما بالنسبة للتحقيق الذي نُشر في جريدة الأنوار بتاريخ 26 مارس، فالجريدة صرحت أنّ ثروة الغنوشي تبلغ مليار دولار وليس 2700 مليارًا، ما دفع حركة النهضة التونسية إلى الإعلان عن مقاضاة صحيفة الأنوار، بتهمة نشر المقالات التضليلية عن رئيس الحركة الغنوشي، ولم يرد اعتذار من الجريدة إلى حركة النهضة.

 

Partagez Maintenant !
TwitterGoogle+Linkedin