بالصور : القباقيب الخشبية تتربع على عرش موضة ربيع صيف 2021

تاريخ النشر : 2021-06-02 - 15:00:03
711 : عدد المشاهدين

الوطن براس

 

 

ظهرت القباقيب الخشبية في سبعينيات القرن العشرين كأحذية بسيطة مريحة، لتعود إلينا وتتربع على عرش موضة 2021 حتى على منصات الدور العالمية.

عادت القباقيب الخشبية العصرية التي يطلق عليها بالإنجليزية wooden mules الميول الخشبية (ذات الكعب العالي أو المنخفض والعريض)، لتكون بطلة أحذية ربيع وصيف هذا العام، بداية من مصممة الأزياء البريطانية، ستيلا مكارتني إلى دور الأزياء الفرنسية، روجر فيفييه، وإيزابيل مارانت بتصميمات مختلفة ومتنوعة لا غنى عنها في الفصول الحارة.

 

من الهيبيين في السبعينيات إلى مربي الحيوانات في أوروبا الشمالية، ومن المزارعين الهولنديين إلى فتيات الجيشا اليابانية، ولدت القباقيب الخشبية كأحذية رخيصة ومريحة للجنسين، ثم فقدت هذه المكانة وأصبحت نسائية عصرية، وفقاً لموقع “فان بيدج” الإيطالي.

وعلى الرغم من مرور كل هذه الأعوام، عادت هذا العام لتصبح القباقيب الخشبية هي الأحذية الأكثر شعبية والأكثر رواجاً.

تتميز القباقيب الخشبية بتنوع تصميماتها التي تأتي في العديد من الأشكال والألوان، سواء المفتوحة أو المغلقة من الأمام، أو مع أو بدون حزام وذات كعب عالي أو متوسط أو منخفض، والتي يتم ارتداؤها مع أو بدون جوارب.

 

 

 

ومن بين أجمل موديلات ربيع وصيف 2021، هناك صندل Ellin من دار الأزياء السويسرية الفاخرة Bally، المصنوع من قبقاب خشبي تقليدي بطول 6 سم.

 

أو تصميم Daisy من المصممة البريطانية، ستيلا مكارتني Stella McCartney بكعب متوسط عريض ومصنوع من نعل خشبي مستدام، بما يتوافق مع معايير الدار المحبة للبيئة.

ولمحبات الجرأة في التصميمات، يمكنهن اختيار قباقيب دار روجر فيفييه المصممة بإبزيم Broche Vivier الشهير ومزينة بالكريستال.

ومن الفخامة أيضاً القباقيب من تصميم دار إيزابيل مارانت الفرنسية، الموديل الحديث للأحذية التقليدية المزينة بالأزرار، وذلك لمحبات التصاميم الكلاسيكية البسيطة.

أما عن طريقة تنسيقها، فالقباقيب الخشبية مناسبة بشكل خاص للإطلالات اليومية المتنوعة الأشكال والتي تناسب الخروج صباحا وعلى الشاطئ وحتى طلات العمل، من ملابس الجينز إلى الفساتين القصيرة، ومن السراويل القصيرة (الشورت) إلى التنانير الطويلة، وذلك لتنوع ألوانها سواء السادة أو المنقوشة والمزينة بالطبعات والورود.

 

وكالات
Partagez Maintenant !
TwitterGoogle+Linkedin