هل طبع مدير “بيت الرواية” مع الكيان الصهيوني ؟ : وزير الثقافة يوضح

تاريخ النشر : 2021-05-31 - 14:52:48
64 : عدد المشاهدين

الوطن براس

 

 

أكد وزير الشؤون الثقافية بالنيابة الحبيب عمار خلال جلسة عامة اليوم الإثنين  بمجلس نواب الشعب في معرض رده على الجدل القائم بخصوص  تطبيع مدير “بيت الرواية” على موقف وزارة الشؤون الثقافية الرافض لكل أشكال التطبيع و مساندتها التامة للقضية الفلسطينية ولحقوق الشعب الفلسطيني تماهيا مع موقف تونس الثابت من القضية حسب قوله.

مضيفا بأن الوزارة دعمت طوال السنوات وما تزال الحضور الفاعل و المشاركة الفلسطيني في تظاهرات ومعارض ثقافية و مهرجانات في كل الجهات دون استثناء.

و قال عمار, إن بيت الرواية لا تربطها من خلال انشطتها و برامجها ومشاريعها أي علاقة بالكيان الصهيوني  أما عن التصرفات الفردية فهي تخرح عن اطار عمل” بيت الرواية “و اطارعمل الوزارة ومؤسساتها حسب قوله.
و تابع الوزير قوله ” هذه التصرفات تتعلق بأشخاص ولا تمثل الوزارة في شيء و بيت الرواية يديرها حاليا مسؤول جديد بعد أن غادر المسؤول السابق هذه المؤسسة”.

و تجدر الإشارة ان النائب نعمان العش قد اكد خلال ذات الجلسة ان مدير بيت الرواية هو إسم جديد ينضاف لقائمة العار من المطبعين بعد ثبوت ترجمة روايته إلى العبرية عن طريق مترجمة فلسطينية معروفة بتطبيعها مع الكيان الصهيوني, و تعامله مع دار نشر لمستوطن صهيوني قام بترحيل عائلة فلسطينية قسرا من أرضها حسب قوله .

و توجه النائب  في كلمته إلى وزير الشؤون الثقافية بالنيابة حول موقف الوزارة من هذا التطبيع الواضح من أحد المسؤولين في الوزارة, داعيا إلى ضرورة اعفاء كل من ثبت تطبيعه مع الكيان الصهيوني بأي شكل كان من مهامه صلب الوزارة .

Partagez Maintenant !
TwitterGoogle+Linkedin