الفة يوسف: نحن مجرد قطعان في بلد يحكمه بغال يرون انفسهم في أوهامهم أسودا

تاريخ النشر : 2021-07-15 - 12:42:07
8٬798 : عدد المشاهدين

كتبت الاستاذة الفة يوسف 

 

 

 

تكفي جولة صباحية في هذا الصيف القائظ لترى أكداس المواطنين أمام البنوك والبريد والكنام ومختلف المصالح…بعضهم جالس أرضا وبعضهم متكئ على الجدار، البعض يحمي رأسه من الشمس، والبعض يترك أشعة الشمس تذيب ما بقي من خلايا دماغه…
وأذكر، وأنا الخمسينية، أن الأمر لم يكن كذاك منذ عقود…
لماذا امتهنا هكذا؟ هل زاد عددنا الى هذا الحد؟ لكن عدد المصالح زاد، وعدد الموظفين انفجر، وعدد المهاجرين تضاعف؟ أين التكنولوجيات الحديثة من حل مشاكل الناس البسيطة؟ أي خير في بلاد تضيع فيها جزءا من الوقت وبعضا من صحتك النفسية والجسدية وكثيرا من احترامك لنفسك لمجرد قضاء حاجة عادية قد لا تحتاج الى الخروج من المنزل لقضائها في بلدان أخرى…
ويجرؤ بعضهم أن يتحدث عن حماية الديمقراطية…عندما نصبح مواطنين يكون لكل حادث حديث، نحن الآن مجرد قطعان في بلد يحكمه بغال يرون انفسهم في أوهامهم أسودا…
#عيد_خراب_الجمهورية
Partagez Maintenant !
TwitterGoogle+Linkedin