الوطن براس

 

 

من المنتظر أن تتحصل تونس على كميات إضافية من لقاح فايزر ضد فيروس كورونا، تقدرّ بـمليوني جرعة خلال الثلاثية الثالثة من السنة الجارية، حسب ما أفاد به رئيس لجنة قيادة الحملة الوطنية ضد كوفيد-19، مدير معهد باستور الهاشمي الوزير.

وأوضح الوزير في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء أمس، أن السلطات الصحية التونسية تتوصّل تباعا وبصفة مسترسلة باللقاحات، اذ تحصلت إلى حد الآن على 93600 جرعة من لقاح فايزر في اطار مبادرة كوفاكس التي بقيادة منظمة الصحة العالمية، مشيرا إلى أنه سيتم تمكين تونس في اطار هذه المبادرة من 253 ألف جرعة من ذات اللقاح، خلال شهري ماي وجوان القادمين.

وأشار الهاشمي الوزير إلى أنه يتم بالتوازي مع ذلك استكمال استلام مليوني جرعة من لقاح فايزر خلال شهر أفريل الجاري وإلى حدود جوان القادم، والتي تم اقتناؤها في إطار الشراءات المباشرة لوزارة الصحة من اللقاحات ضد فيروس كورونا.

وفيما يتعلق بلقاح  » سبوتنيكv « ، قال الوزير إنه « يوجد جهود ديبلوماسية للحصول على ما تبقى من الدفعة الثانية من اللقاح والمقدرة بـ470 ألف جرعة بعد حصول تونس على 30 ألف جرعة في مرحلة أولى وصلت في 9 مارس المنقضي ».

وأشار الى أن تونس تحصلت على 98400 جرعة من لقاح أسترازينكا ومن المنتظر أن تتوصّل بـ 314 ألف جرعة خلال شهري ماي وجوان 2020، على أن يتم اتخاذ قرار استعمال هذا اللقاح من عدمه في غضون 10 أيام بناء على رأي منظمة الصحة العالمية والبحوث والدراسات العلمية الجارية.

وأفاد أنه يوجد تطمينات من منظمة الصحة العالمية في اطار مبادرة كوفاكس في الحصول على 4 ملايين و300 ألف جرعة من اللقاحات.